Haiku # 688

This life is a journey
with footsteps lost
in winter snow

~

Winter night
with the fire of a book
I warm my heart

~

Like rivers in the night
his words travel
the curves of her skin

~

حبرُ كلِماتي
بذورٌ أزرعها
في تربةِ بشرتها

~

الشمسُ على بشَرِتِكِ
في فَمي تذوبْ
كخَمرٍ عُمرُهُ ألفَ عامْ

~

Like snow unmarred
the poem
I do not dare to write

~

Heavy rain…
my heart is just a window
on a sunlit plane

Haiku # 687

وضعت فمي على فمها
كأني بين شفتيها وجدت
مهد الشعر والنبيذ

~

نمش بشرتها
الخريطة التي بها
أعبر الى النجوم

~

أبدأ نهاري
وأنا أرتشف الدفىء
من شفتيك

~

كالثلج الأبيض
يستقر العمر
في شعري

Like white snow
age settles
on my hair

~

Tea on a cold night
finishing a book
and starting another

Free Verse # 450 (the way home)

The way home…
star to star I kiss
the freckles of her skin

~

Autumn approaches,
on my lips
I can already taste the wine
of a cool evening
lost in the valley
amid the shadowy hills,
a fire burning slowly
as the wind shivers
in the frail leaves
while nature prepares
her long sleep.

~

Touchant sa peau
ses doigts ont glissé
tout au long de sa mémoire
à l’endroit où l’amour
est terre natale

~

البلد هو المكان الذي نعيش فيه ؛ الوطن هو ما نحمله في قلبنا.

~

اطمأنت له
فانغرست فيه
كجذر شجرة
مشتاقة إلى باطن الأرض،
اطمأنت له
فسافرت فيه
كطائرٍ مهاجر
سماؤه لا حدود لها.
اطمأنت لحبه
فسكنت فيه
وهدأ قلبها.

~

كان بينهما شيئاً كالليل،
غير منظور وأبدى.

~

Dawn rises,
morning arrives,
on the altar of light
I break the bread
and drink the wine,
I listen to the silence
as it empties my heart,
I write a little poem
and let it fly,
and I welcome with joy
what the day will bring,
let it take the shape
of my longing, my spirit, my light.

~

Only with his words
did he touch her skin,
and only once did his verse glide
along the edges of her mind,
but his words stayed
as their bodies drifted apart,
etched and shining like stars
in the sky behind her eyes.

~

I penetrated her
long before I touched her,
I vanquished her
with unbearable tenderness,
I seduced her open
so open that when a single
breath touched her skin
she trembled and filled
with an ocean of stars.

~

When I look into her eyes
all history is erased
and nothing exists
except this moment,
a passion growing
inside this majesty
of knowing and being known
without words,
heart to heart.

~

لم المس جسدها،
ولا حتى عقلها،
بل شيئاً ما في داخلها
جعل الحب يجيء
كما الربيع من
باطن الأرض.

~

من شعرها انسدل الليل
وفاض في جسدها،
اسود مائي في بشرتها
الممتلئة من نمش النجوم،
واصابعه ريشة ترسم
شهبا وانوار وهي تمر
بين المجرات السابحة
في بحر جسدها؛
بين يديه اضحت كوناً
أوله شعر وآخره صلاة،
وما بين الشعر والصلاة
بخورٌ ونبيذٌ وشبقٌ
وسرُّ اسرارِ الحياة.

~

الغمازات أسفل ظهرها
نوتات موسيقية،
ان داعبتها على مهل،
ان قبلتها، تحركت كالكمنجة في جسدها،
تكسرت كالموج على بشرتها،
منها فاضت لتملأ كأس نبيذك
موسيقى ورذاذ بحر
وشعرٍ مبلل بعطرها.

امرأة

امرأة بلا اسم (اسمها الشعر)
امرأة بلا وجه (وجهها ضياء الفجر)
امرأة بلا عطر (عطرها الحنين)
امرأة بلا وجود (هي كل زمن وكل مكان)
امرأة بلا صوت (صوتها همس في الصلاة)
امرأة في قلبي
،تفيض من عمق أشواقه
،تغمره ولا تحتويه
،تشربه ولا ترويه
،تحرقه فتحييه
امرأة هي الحب بذاته
.والوجه الخفي للاله

لغز عينيك

الاعين نوافذ الروح؛
وأنا عندما نظرت في عينيها
ماذا رأيت؟
ما هذا البحر الذي يستهويني؟
يغرقني ليحييني؟
يغرقني ليجعلني كالطير
. المسافر في فضاء روحها
 ايا امرأة من نار ونور
، اروي عطشي من ماء عينيك
أحسي بجناحي داخل صدرك
. يرسمان سماء بلون عينيك
في داخلي نار عشق لا تنطفئ
. لمعرفة لغز عينيك

أضمّك

أضمك
حتى أشعر بدفئك
يتغلغل في صدري
غامرا قلبي
،متدفقا في عروقي
اضمك
وآخذك في داخلي
كأن حياتك وحياتي
وروحك وروحي
قد التحما
 فلم نعد ندري
،من أنا ومن أنت
أضمك
وبين أحضاني
أشعر بك
،نورا يذوب فيي
اضمك
ولا أريد لهذا العناق
.ان ينتهي

فاجأتني

فاجأتني
فلم أكن اتوقعها؛
فاجأتني
وأخذت قلبي كالعاصفة؛
فاجأتني
وعلمت قلبي معنى
الخفقان والنبض؛
فاجأتني
هي التي لم أعرف
الا وجهها في أحلامي؛
فاجأتني
ولم أعرف أنها هي
الا بعد أن رحلت؛
فاجأتني
ثم تركتني غارقا
في عطرها وشعرها
وصوتها وبريق عينيها؛
فاجأتني
وها أنا أنتظرها
عل الانتظار
يمل يوما مني
ويريني الطريق
…إلى قلبها

وحدتي

لم يعد يعرفني أحد
،ولا حتى قصيدتي
ذلك العصفور
ضاق فيه القفص في صدري
،ورحل
زهرة الربيع على
الغصن الأخضر
تفتقت بذكرى
،لم تعد تعرفني
حصاد السنين
وحدة قاتلة
وريح كلما اقترب نفسها من وجهي
ذوت
وبذور حب
نبتت فوق صدر امرأة
.مجبولة بالسراب والألم

الله في جسدها

لفح عطرها
لم يبق من قلبي
الا وهج نار متقدة
على مذبح العشق

وها نار حبها
في شراييني تمددت
حتى لم يبق مني
الا تأوه الأزهار
مع انبلاج الفجر

الريح تأتي
والريح تذهب
وأنا ههنا أحترق
في ماء عطرها

أضلعي ودمائي وحياتي
عني في حبها ذابت
ذوبان الصلاة
في فم الخمر

الله في جسدها
وجسدها في الله
في ضوءها عرش الوجود
ومصدر الخلق

Free Verse # 357 (a lonely cabin in a lost wood)

لم يبق من الليل
الا شعرها
منه أخيط
آخر قصائدي

~

His each touch
In her skin
A little orgasm,
A flower shaking
Her dewed head
And sighing
A meadow of stars.

~

Au cœur
de tous mes silences
son souffle qui caresse
la fleur de mes mots.

~

A lonely cabin
in a lost wood,
wine, tea,
a book of poetry,
and you.

~

رحلت
ولم يبقى مني
الا تلك القصيدة
التي تزهر
في اواخر الخريف

~

Kfarhay, April 10, 2016
Batroun, Kfarhay, April 10, 2016

Come join me
a cup for two
filled with spring’s
holy nectar

~

الشاعر فقط
له ان يقرأ
ما كتب في عينيها،
قصيدة
في ألفها وبائها
وسكون أنوارها
خلقٌ يزهر
وحياة تنتشي.

~

في مبخرتي
وفوق جمر قصائدي
أنثر قليلا
من بخور أنفاسها
ومن ثم أجلس في مقعدي
متحسسا عطرها
يذوب في شراييني
محرقني في شرنقة
من رحمها أولد