لغز عينيك

الاعين نوافذ الروح؛
وأنا عندما نظرت في عينيها
ماذا رأيت؟
ما هذا البحر الذي يستهويني؟
يغرقني ليحييني؟
يغرقني ليجعلني كالطير
. المسافر في فضاء روحها
 ايا امرأة من نار ونور
، اروي عطشي من ماء عينيك
أحسي بجناحي داخل صدرك
. يرسمان سماء بلون عينيك
في داخلي نار عشق لا تنطفئ
. لمعرفة لغز عينيك

Free Verse # 437 (la femme que j’aime)

أمام عينيها
صمتت أشعاري
ولم يبق من قلبي
الا شعلة ترتجف
لهمسة، للقاء

~

استودعني الشوق
رحم القصيدة
وهناك بقيت ملتحفاً
بصمت الكلمات
منتظراً الفجر
ليأتي من وجهك

~

قصيدتي خصلة
في شعرها الاسود
تارة تتمايل
كالنسيم على خدها
 تارة تنام
كالطفل على كتفها
 تارة بين عينيها
تغرف لقلبي
حياة من انفاسها

~

Not with my eyes, I see her with my heart.

~

Tired of books and of reading
my heart burns with one desire –
to gaze and gaze deeply
into the sea of her eyes

~

She is gone –
still, I’ll carry her light
deep in my heart,
I’ll remember her face
when I gaze into
the eyes of another,
I’ll feel her breath
warming my heart
on solitary nights.

She is gone
and this pain I am left with
will one day blossom
into a red rose
like the one she loves.

~

What are they good for
my books
if I don’t have your eyes
to drink from and
night after night quench
the fire in my heart?

~

كل كتبي
ما الفائدة منها ان لم استطع
ان اشرب من عينيك
لاروي العطش المحترق
في داخل قلبي

~

A la femme que j’aime…
Le regard de tes yeux
achève le poème de ma vie,
le poème que je n’écrirai jamais
mais que je vivrai avec toi.

فاجأتني

فاجأتني
فلم أكن اتوقعها؛
فاجأتني
وأخذت قلبي كالعاصفة؛
فاجأتني
وعلمت قلبي معنى
الخفقان والنبض؛
فاجأتني
هي التي لم أعرف
الا وجهها في أحلامي؛
فاجأتني
ولم أعرف أنها هي
الا بعد أن رحلت؛
فاجأتني
ثم تركتني غارقا
في عطرها وشعرها
وصوتها وبريق عينيها؛
فاجأتني
وها أنا أنتظرها
عل الانتظار
يمل يوما مني
ويريني الطريق
…إلى قلبها